سوق العملات الرقمية في تراجع.. Genesis Global تعلن إفلاسها!

إفلاس Genesis Global وشركتا إقراض تابعة لها رسمية وضَربة جديدة لسوق العملات المشفرة!

إفلاس Genesis Global و شركتا إقراض تابعة لها رسمية و ضربة جديدة لسوق العملات المشفرة !

أعلنت منصة "جينيسس جلوبال" Genesis Global للعملات الرقمية إفلاسها بشكل رسمي إلى جانب شركتان من شركات الإقراض التابعة لها بعد تقديمها لوثائق رسمية لمحكمة "مانهاتن" الفيدرالية الأمريكية أول أمس الخميس وفق ما أعلنته شبكة "سي ان بي سي" CNBC الأمريكية.

وكانت الشركة قد صرحت بأن عدد دائنيها قد تجاوز 100 ألف بإلتزامات مالية تصل إلى نحو 11 مليار دولار أمريكية، وذلك بعد إتهامات للشركة مؤخرا من قبل المنظمين الأمريكيين (لجنة الأوراق المالية والبورصات) ببيع العملات الرقمية (المشفرة) بشكل غير قانوني.

وتمثل شركة Genesis Globl جزءا من تكتل "مجموعة العملات الرقمية" الذي يضم أكثر من 200 شركة تنشط في مجال سوق العملات الإلكترونية حيث أفلست شركة "اف تي اكس" FTX التي شهدت إنهيارا في شهر نوفمبر الماضي عقب إتهامات بالإحتيال ما ساهم في أزمة Genesis Global وإفلاسها لاحقا.

من ناحية أخرى، كانت بداية نشأة "جينيسس" كمكتب لتداول البيتكوين بما يتيح للمستخدمين تداول كميات هائلة من العملات الرقمية، لكن الشركة قد أعلنت في وقت سابق من شهر يناير (جانفي) الجاري عن إستغنائها عن 30% من موظفيها ما جعلها تحتفظ بنحو 145 موظفا فقط في بوادر لأزمة خانقة تجتاحها.

بشكل عام، شكل هذا الإفلاس لشركة Genesis Global أحدث صدمة لسوق العملات المشفرة الذي يشهد "شتاء عملات رقمية" قاس جدا وفق قراءة المحللين، وهو ما أثر أساسا على المتداولين والمستثمرين في الأصول المشفرة حيث لم يتمكن حوالي 340 ألف مستخدم لمنصة "إيرن" من الوصول إلى أموالهم منذ شهر نوفمبر الماضي عقب إيقاف "جينيسيس" لعمليات السحب إثر تقلبات السوق.


وسم: عملات رقمية
إقرأ أيضا:


أحدث أقدم