AdsA2

شركة سامسونغ Samsung تخطط للشروع في تطوير شبكات الجيل السادس للإتصالات 6G

بعد أن أعلنت الصين سابقا عملها على تطويره.. سامسونغ Samsung هي الأخرى تنوي البدء في تطوير الجيل السادس للإتصالات 6G



شركة سامسونغ Samsung تنوي البدء في تطوير شبكات الجيل السادس للإتصالات 6G عبر نشر رؤيتها لتكنولوجيا الجيل السادس
سامسونغ Samsung تنوي البدء في تطوير شبكات الجيل السادس للإتصالات 6G




أصدرت شركة سامسونغ Samsung عملاق تكنولوجيا الإتصالات الكورية مؤخرا دراسة (ورقة بيضاء) تحمل عنوان "التجربة القادمة للإتصال الفائق للجميع" تضمنت رؤيتها للجيل القادم من أنظمة الإتصال اللاسلكي أي الجيل السادس 6G ما يعني أن الشركات الكبرى (و من ورائها الدول) التي تقود قاطرة التكنولوجيا في العالم قد تجاوزت الجيل الخامس للإتصال رغم أن شبكاته لا تزال غير مكتملة بشكل تام في كثير من دول العالم بل غير متاحة أصلا في دول أخرى

هذا و قد أتى البحث أو الورقة البيضاء التي قامت سامسونغ بإعدادها على أهم الجوانب التي تتعلق بالجيل السادس للإتصالات و غطت مختلف المحاور بما في ذلك الإتجاهات الضخمة التقنية و المجتمعية و الخدمات و المتطلبات الجديدة و التقنيات المرشحة و الجدول الزمني المتوقع للتقييس

كما رؤية شركة سامسونغ Samsung للجيل السادس 6G تتمثل في تقديم تجربة الإتصال الفائق المستقبلية إلى كل ركن من أركان الحياة، و لتسريع البحث و التطوير في هذا المجال قام قسم الأبحاث في سامسونغ (مركز البحث و التطوير المتقدم) بتأسيس "مركز أبحاث الإتصالات المتقدمة" في مايو من السنة الفارطة، حيث صرح رئيس القسم (Sunghyun Choi) بقوله " في حين أن تسويق شبكات الجيل الخامس 5G لا يزال في مراحله الأولية إلا أنه ليس من السابق لأوانه أبدا البدء في الإستعداد للجيل السادس 6G لأنه سيستغرق على الأرجح حوالي 10 سنوات من بداية البحث إلى غاية تسويق الجيل الجديد"
و هو ما أعلنه مركز أبحاث الإتصالات المتقدمة بالقول "لقد أطلقنا بالفعل البحث و التطوير لتقنيات الجيل السادس 6G من خلال البناء على الخبرة و القدرة المتراكمة لدينا جراء العمل على أجيال متعددة من تكنولوجيا الإتصالات بما في ذلك الجيل الخامس 5G ، من الآن فصاعدا نحن ملتزمون بقيادة توحيد تقنيات الجيل السادس 6G بالتعاون مع مختلف المواطنين في مختلف المجالات الصناعية و الأكاديمية و الحكومية"



الجيل السادس للإتصالات 6G
الجيل السادس للإتصالات 6G


من جانب آخر، فإن سامسونغ تتوقع أن يصل عدد الأجهزة المتصلة بالإنترنت إلى ما يقارب 500 مليار جهاز بحلول العام 2030 أي بمعدل 59 جهاز على كل إنسان، لذلك من الطبيعي أن يتطلب الإستمرار في دعم هذا الكم الهائل من الأجهزة المتصلة بالشبكة تقنيات و قدرات توفرها شبكات الجيل السادس حيث من المتوقع أن تصل سرعات التحميل في الجيل السادس 6G حتى 1000Gbps أي (1Tbps) مع فترات تأخير ضئيلة جدا في حدود 100 ميكروثانية (0.1 ميلي ثانية فقط) و هي قدرات و متطلبات أداء تفوق بشكل كبير ما تتميز به شبكات الجيل الخامس 5G و فيما يلي رسم بياني يقارن متطلبات الأداء الرئيسية بين شبكات الجيل الخامس 5G و نظيرتها من الجيل السادس 6G



و مع هذا، فإن سامسونغ Samsung تتوقع من خلال دراستها التي نشرتها أن أقرب موعد زمني للإنتهاء من معيار شبكات الجيل السادس 6G و أقرب تاريخ تجاري لها لن يكون قبل العام 2028 في حين أن التسويق الجماعي قد يكون في العام 2030 ، إضافة إلى ذلك سيكون كل من البشر و الآلات المستخدمين الرئيسيين لشبكات الجيل السادس حيث ستوفر هذه الشبكات خدمات متقدمة جدا مثل الواقع الممتد الغامر حقيقة (XR) و الصور ثلاثية الأبعاد و المتنقلة عالية الدقة إضافة إلى النسخ الرقمية طبق الأصل

مميزات و خدمات الجيل السادس للإتصالات 6G
مميزات و خدمات الجيل السادس للإتصالات 6G









إقرأ أيضا :

الجيل السادس للإتصالات G6 ، الصين تطلق رسميا مشروعها للبحث و التطوير

شبكات الجيل الخامس 5G .. ثورة في الإتصالات !






مستقبل المعرفة©

Post a Comment

0 Comments