AdsA2

تونسيّون يطورون برنامج ذكاء إصطناعي للكشف عن الإصابات بفايروس كورونا

في إطار الجهود المبذولة لمواجهة وباء كورونا !

 تونسيّون يطوّرون تطبيق يعمل بالذكاء الإصطناعي للكشف عن الإصابة بالفايروس



برنامج ذكاء إصطناعي تونسي للكشف عن الإصابات بفايروس كورونا
برنامج ذكاء إصطناعي تونسي للكشف عن الإصابات بفايروس كورونا


طوّر تونسيون مؤخرا برنامج ذكاء إصطناعي يمكنه الكشف عن حالات الإصابة بفايروس كورونا Coronavirus المستجد أو (Covid-19) و ذلك من خلال بيانات لعشرات الآلاف من صور الرئة بالأشعة السينية (Rayons-X) لأشخاص مصابين بفايروس كورونا في مستشفيات بالصين و إيطاليا و إسبانيا و من ثم إدخالها للبرنامج و تدريبه عليها 

حيث قام البروفيسور التونسي "مصطفى حمدي" و هو أستاذ جامعي و باحث في مجال الذكاء الإصطناعي بالمعهد الوطني للعلوم التطبيقية و التكنولوجيا INSAT (تونسي) إلى جانب فريق متكون من الأستاذ الجامعي "كمال القروي" و 3 طلبة هندسة تطوير البرمجيات الإعلامية من المعهد (INSAT) و من "المدرسة التونسية للتقنيات" بتطوير تطبيق ذكي يمكنه تحديد أعراض الفايروس كوفيد-19 (Covid-19) بشكل سريع بناءً على صورة بالأشعة السينية (الصور الطبيّة من النوع الطبقي المحوري) للصدر بالنسبة للأشخاص الذين يُحتمل أن يكونوا مصابين

و حيث أن فايروس كورونا Coronavirus يسبب أعراضا خاصة في رئة المصاب تتمثل في إلتهاب له أشكال و "بصمات" خاصة به فإن الصور بالأشعة السينية لأشخاص مصابين بشكل مؤكد بالفايروس مثلت قاعدة بيانات لتدريب البرنامج عليها و من ثم إتقانه لعملية رصد الأعراض في حالة الكشف عن صور جديدة خلال التحاليل، و هو مبدأ سبق للصين إعتماده بتقنية مشابهة لهذه الأخيرة

و حسب البروفيسور حمدي فإن التطبيق المطور عبر تقنيات الذكاء الإصطناعي قد نجح في إكتشاف الإصابة بالمرض (بالفايروس) بنسبة تصل 90% من الحالات، إضافة إلى ذلك قام الباحثون التونسيون بجعل واجهة المستخدم متاحة مجانًا على الإنترنت ما مكّن المستخدمين في جميع أنحاء العالم من تنزيل صور الأشعة السينية في البرنامج، و خلال ما يقرب من 15 ثانية فقط يمكنهم تلقي النتيجة، حيث تعرف البرنامج على أكثر من 1200 إصابة خلال اليوم الأول للإستخدام المفتوح فقط

هذا و قال البروفيسور حمدي معلقا : "أنا مقتنع بأن الذكاء الإصطناعي و الأدوات الرقمية يمكن أن تلعب دوراً حيوياً في إحتواء الوباء و التغلب عليه" خاصة و أن التحاليل بإعتماد الفحوص المخبرية المستخدمة حاليا للكشف عن الفايروس تستغرق وقتا أطول و ذات كلفة باهضة مقارنة مع التكنولوجيا الرقمية المقترحة


يذكر أن مؤسسة Giz Tunisia إلى جانب برنامج Waston AI من شركة IBM قد قامت بدعم هذا المشروع الذي أراد أصحابه من خلاله إثبات أهمية التقنيات الرقمية الحديثة في مواجهة وباء كورونا و بشكل خاص إستخدام تقنية الذكاء الإصطناعي .







إقرأ أيضا : 




إرسال تعليق

0 تعليقات