AdsA2

تعرف على MicroCarb أول قمر إصطناعي أوروبي لقياس ثاني أوكسيد الكربون بالعالم

سيتم إطلاقه من قبل فرنسا في العام 2021 

تعرف القمر الإصطناعي MicroCarb المخصص لقياسات ثاني أوكسيد الكربون 

 


تعرف على MicroCarb  أول قمر إصطناعي أوروبي لقياس ثاني أوكسيد الكربون
MicroCarb  أول قمر إصطناعي أوروبي لقياس ثاني أوكسيد الكربون 


رغم أن غاز ثاني أوكسيد الكربون (CO2) يعتبر من بين الغازات الرئيسية المتسببة في الإحتباس الحراري (الغازات الدفيئة) إلا أنه لا توج حتى اليوم آلية لقياس كميات إنبعاثه أو إمتصاصه بشكل محدد و في منطقة معينة من العالم 


لذلك و لإعتبارات بيئية فيما يخص تدابير الحصص التي ينفذها الإتحاد الأوروبي حول الإنبعاثات الكربونية، تخطط فرنسا ضمن مساعٍ أوروبية لإطلاق القمر الإصطناعي "ميكروكارب" MicroCarb و هو أول قمر إصطناعي أوروبي لقياس ثاني أوكسيد الكربون CO2 في العالم و ذلك العام القادم 2021 

و بناء على حقيقة أن القياسات أو التقديرات التي يتم تحديدها لإنبعثات غاز ثاني أوكسيد الكربون CO2 غير دقيقة و الشكوك التي تثيرها المعاهد العلمية حول آثار هذا الغاز على المناخ و التي تعتقد أنها أقل من تقديراتها فقد قررت فرنسا في مؤتمر الأطراف في دورته 21 العمل على إطلاق هذا القمر الإصطناعي و الذي سيأتي بهدف رئيسي و هو القياس الأكثر دقة لتدفقات ثاني أكسيد الكربون (CO2) من خلال تسجيل عدد أطنان ثاني أكسيد الكربون بشكل دائم إضافة إلى تحديد مصادر (المصانع و المدن) و مصارف (الغابات و المحيطات) غاز ثاني أوكسيد الكربون مع ضمان متابعة الإلتزام بخفض إنبعاثات ثاني أكسيد الكربون (CO2) من جانب 195 دولة في الدورة الحادية و العشرين لمؤتمر الأطراف


صور MicroCarb القمر الإصطناعي
 MicroCarb القمر الإصطناعي


من الجدير بالذكر أن هذا القمر الإصطناعي الجديد MicroCarb مخصص لقياس تدفق ثاني أوكسيد الكربون (CO2) على العمود الجوي بأكمله و بدقة عالية حيث ستكون قياساته في حدود 1 جزء في المليون (ppm) و إنحياز منخفض جدًا (يصل 0.1 جزء في المليون) و على بيكسل قاعدة مستطيلة 4.5 × 9 كلم

كما أن القمر الإصطناعي الجديد MicroCarb له القدرة على تمييز الإنبعاثات الصادرة و الناتجة عن أنشطة بشرية عن تلك
الصادرة طبيعيا، فالقمر الإصطناعي مجهز  بنطاقين طيفيّين في الأشعة تحت الحمراء الوسطى (خطوط إمتصاص CO2) حول 1.6 ميكرون و 2.1 ميكرون
إضافة إلى شريط ضمن الأشعة تحت الحمراء القريبة لقياس تركيز الأكسجين حيث إتستخدام كاشف NGP المطور من قبل شركة Lynred و هي شركة متخصصة في أجهزة الكشف بالأشعة تحت الحمراء للتطبيقات العسكرية و الفضائية و الصناعية .




إقرأ أيضا : 




مستقبل المعرفة©

Post a Comment

0 Comments