AdsA2

شركة ستاربكس تستخدم علم البيانات لإقتراح منتجات جديدة و تحسين أدائها

في مثال عن إحدى إستخدامات علم البيانات و البيانات الضخمة و تحليلاتها، ستاربكس تسعّر منتجا جديدا لها بناءً على تحليلات البيانات الضخمة 


مع إعتماد كبرى الشركات العالمية على علم البيانات و تحليلاتها ستاربكس Starbucks تستخدم تحليلات البيانات الضخمة في تسعير منتجاتها

ستاربكس Starbucks تستخدم تحليلات البيانات الضخمة في تسعير منتجاتها



تحدثت تقارير عن الإقتصاد و التكنولوجيا عن إستخدام شركة ستاربكس Starbucks الأمريكية و المالكة لأكبر سلسلة متاجر قهوة في العالم لعلم البيانات و تحليل البيانات الضخمة و الذكاء الإصطناعي لتحديد سعر منتج جديد من منتجات القهوة خاصتها فيما يعد تطويرا لأنشطة كبريات الشركات العالمية 

و تقدم ستاربكس Starbucks التي تأسست في 1970 أنواعا مختلفة من مشروبات القهوة و الشاي المعلب و مشروبات أخرى باردة و ساخنة مثل الموكا و الشوكولاته و الفانيليا و القهوة الأمريكية و الاسبريسو و غيرها، كما تقدم مأكولات سريعة مثل الحلويات و الساندويتشات من خلال أفرعها المنتشرة في جميع أنحاء العالم و البالغة 25 ألف متجر


كيف طورت ستاربكس Starbucks إستراتيجيتها للإعتماد على تحليل البيانات ؟


بفضل الكم الهائل من البيانات التي يوفرها زبائنها المتزايدون (بواقع 90 مليون معاملة أسبوعيا)، عملت ستاربكس Starbucks على الإستفادة من تلك البيانات بطرق مختلفة من أجل تحسين أدائها و بالتالي تحسين تجربة العملاء

تقوم إستراتيجية ستاربكس على إعتماد تقنيات الذكاء الإصطناعي و علم البيانات و تحليل البيانات الضخمة لتوجيه قرارات التسويق و المبيعات و تنمية الأعمال و إبتكار المنتجات في الشركة




إقرأ أيضا في نفس الموضوع متجر إلكتروني ألماني يستخدم الذكاء الإصطناعي لإدارة مخزوناته





و لأن الإعتماد على التقنيات المستقبلية كالذكاء الإصطناعي و علم البيانات من جمع للبيانات الضخمة و تحليلها و البناء على نتائجها أصبح السمة المميزة للشركات العملاقة التي تملك عملاء بالملايين و بالتالي قادرة على جمع كم هائل من البيانات عنهم فإن الإعتماد على تحليل البيانات الضخمة يعتبر طبيعيا جدا و منطقيا و ذكيا بالنسبة لستاربكس خاصة و أنه أثبت فاعليته و نجاعته في شركات عالمية أخرى

كيف تمكنت ستاربكس Starbucks من جمع البيانات الضخمة من عملائها ؟ 


إن إتاحة الفرصة للعملاء في أي شركة من الشركات للتفاعل مع منتجاتها أو خدماتها أو إبداء آرائهم عن خدمة جديدة أو ما شابه ذلك خاصة إذا كان ذلك عن طريق بيانات البريد الإلكتروني أو تطبيق إلكتروني خاص يمثل موردا خصبا للبيانات، ذلك تماما ما مكّن ستاربكس من الحصول على كنز البيانات الذي ساعدها عبر تحليلات البيانات الضخمة من معرفة ميولات عملائها و الأسعار المناسبة لهم و مذاق القهوة الذي يتمنون الحصول عليه و بالتالي رسم خطط عملها بناءً على تلك التحليلات

يعتبر برنامج المكافآت و تطبيق الجوال الذي أطلقته ستاربكس مهما في هذا الجانب، حيث ينشط به أكثر من 13 مليون مستخدم و يحتوي على أكثر من 17 مليون برنامج مكافأة و هو لوحده كفيل بتوفير عدد ضخم من البيانات عن عادات الشراء و جمع معلومات حول مذا و متى و أين يشربون القهوة مثلا، و مع ربط كل ذلك ببيانات أخرى تخص الطقس و العطلات و العروض الترويجية الخاصة يصبح توجيه قرارات التسويق و الإنتاج بالنسبة للشركة أمرا مستندا إلى الواقع

برنامج ذكاء إصطناعي خاص بالتوصيات 


يعمل هذا البرنامج المتطور ضمن برنامج المكافأت و تطبيق الجوال و يتيح للمستخدمين الحصول على توصيات بالمأكولات و المشروبات التي تناسبهم حتى و إن لم يجربوا بعد أي منتج (بالتالي لم يتركوا تفضيلاتهم أو تجربتهم الخاصة) لكنهم يريدون تجربة منتج أو شيئ جديد و ذلك بناء على الطقس في ذلك اليوم أو كونه يوم عطلة أو يوم في أول الأسبوع و بناء على المكان الذي يتواجد فيه المستخدم و تتغير التوصيات بتغير تلك الظروف

إن هذا البرنامج هو عبارة عن محرك بحث يعمل بالذكاء الإصطناعي و قائم على التكنولوجيا السحابية و الذي يساعد شركة ستاربكس Starbucks على إقتراح منتجات جديدة بناء على تجربة العملاء يقوم أيضا بإرسال عروض و خصومات عن طريق رسائل على البريد الإلكتروني للأشخاص الذين لم يزوروا منصات ستاربكس و إقتراح عروض مغرية بناءً على مشتريات الشخص مؤخرا، كما يتيح تطبيق ستاربكس Starbucks للهواتف الذكية إجراء طلبات عبر أمر صوتي أو رسائل يقوم به المستخدم

إضافة إلى كل ذلك، فإن أمورا أخرى تخص خطط التوسط للشركة أو توسيع قائمة المنتجات أو غيره تعتمد ستاربكس فيها على تحليل البيانات، فمثلا عند إفتتاح فرع ستاربكس جديد لا يتم إختيار الموقع بشكل إعتباطي (خاصة و أن الموقع مهم جدا بالنسبة لمتاجر بيع التجزئة) و لكن يتم إختيار الموقع الجغرافي بناءً على نتائج تحليل البيانات و من خلال أداة رسم الخرائط و ذكاء الأعمال Atlas و التي طورتها Esri حيث تقوم هذه الأداة بتقييم كميات هائلة من البيانات قبل التوصية بمكان إفتتاح الفرع الجديد مثل القرب من الفروع الأخرى لستاربكس و المعلومات السكنية و أنماط حركة المرور و غير ذلك الكثير


إن تجربة شركة ستاربكس Starbucks مع تحليل البيانات الضخمة و إستخدامها في تحسين أدائها و تحسين تجربة العميل من خلال توصيات و إقتراحات مدروسة ملهمة رغم أنها ليست الوحيدة في هذا المجال حيث أصبحت أغلب الشركات العالمية الكبرى تعتمد على تقنيات الذكاء الإصطناعي و التعلم الآلي و تحليل البيانات بشكل موسع .






إقرأ أيضا : 

مستقبل المعرفة© 

Post a Comment

0 Comments