AdsA2

ما الذي يجعل إستخدام الذكاء الإصطناعي ضروريا للشركات ؟

في عصرنا الحديث أصبح وضع إستراتيجية للذكاء الإصطناعي للشركات أمرا مهما للغاية 

ما الذي يجعل إستخدام الذكاء الإصطناعي ضروريا للشركات ؟


تعرف على ضرورة و أهمية إستخدام الذكاء الإصطناعي Artificial Intelligence للشركات

أهمية إستخدام الذكاء الإصطناعي للشركات


إن الشركات الناشئة و حتى العملاقة و العريقة أصبحت مقتنعة بأن بوابة الأنتقال و التحول الرقمي تمر حتما عبر تقنية الذكاء الإصطناعي، و هو أمر جعل من غير المختلف فيه أن الذكاء الإصطناعي (AI) هو تقنية تحويلية من بين أكثر التقنيات المتاحة للتحول في عصرنا الحديث

و رغم أن الإستخدام الكبير لتقنية الذكاء الإصطناعي (AI) يكون متواترا بصفة أكبر لدى الشركات العملاقة و التي تأثر في ملايين المستخدمين و المستهلكين حول العالم من قبيل شركة قوقل Google و شركة أمازون Amazon و يوتيوب YouTube و فيسبوك Facebook و غيرها إلا أن الواقع يقود شيئا فشيئا إلى إعتبار إستخدام الذكاء الإصطناعي (AI) للشركات بما فيها الشركات الصغيرة و الشركات الناشئة أمرا ضروريا و لازما

في هذه المقالة سنتحدث عن أهمية أو بالأحرى ضرورة وضع إستراتيجية متكاملة لإستخدام الذكاء الإصطناعي (AI) في الشركات في 2019 (العصر الحديث و في المستقبل) و أسباب ذلك، متابعة طيبة


ما هي أهمية إستخدام الذكاء الإصطناعي للشركات ؟


تكمن الأهمية الكبرى وراء إستخدام الذكاء الإصطناعي (Artificial Intelligence) بالنسبة للشركات بما فيها تلك الشركات الناشئة هو في مواكبة التطور !
إن الذكاء الإصطناعي هو الذي يقود عملية التحول الرقمي للعالم، فالتكنولوجيات الحديثة و التقنيات المحيطة بنا على إختلافها من وسائل إتصال و هواتف ذكية و مواقع إلكترونية و متاجر إلكترونية و وسائل نقل حديثة و غيرها الكثير تصبح شيئا مختلفا مع إستخدام الذكاء الإصطناعي ما يعني أن حياتنا عبره تتغير بإستمرار و بعمق

لذلك إن أرادت الشركات أن تستدرك الوقت و تواكب هذا التغير الرقمي فعليها إستخدام الذكاء الإصطناعي مهما كان نشاطها أو مجالها، لأنه و ببساطة فإن كل المجالات سيدركها سيل التحول الرقمي و التوجه نحو إستخدام الذكاء الإصطناعي لا محالة

و مثل أي تحول في العمل، إذا كنت ترغب (كشركة) في الحصول على أقصى إستفادة من الذكاء الاصطناعي، فكل شيء يبدأ بالإستراتيجية، ستساعدك إستراتيجية الذكاء الإصطناعي الخاصة بك على التركيز على أهداف عملك الأساسية و تحديد أولويات الطرق التي يمكن أن يدعمها الذكاء الإصطناعي (AI) في تحقيق أهداف ذلك العمل

و بشكل عام، هناك طريقتان يساهم من خلالها الذكاء الإصطناعي في دعم الشركات للدفع نحو النجاح،  خلق منتجات و خدمات ذكية، و تصميم العمليات التجارية الذكية !

• المنتجات و الخدمات الذكية 

يدور الذكاء الإصطناعي حول جعل الآلات أكثر ذكاءً بهدف الوصول إلى جعلها قادرة على التفكير و التصرف مثل البشر (أو حتى أفضل)

نحتاج فقط إلى إلقاء نظرة على شعبية الأجهزة مثل الهواتف الذكية و أجهزة تتبع اللياقة البدنية الذكية (الأجهزة القابلة للإرتداء) و أجهزة التحكم في درجة الحرارة الذكية و غيرها  لنرى كيف يتبنى المستهلكون بكل تعلق المنتجات و الخدمات التي يمكن أن تجعل حياتهم أسهل و أكثر ذكاءً و أكثر تنظيماً و أكثر إتصالاً 

لذلك لا عجب أن تبحث الشركات بشكل متزايد عن طرق لجعل منتجاتها و خدماتها أكثر ذكاءً من خلال إستخدام تقنيات الذكاء الإصطناعي، إذ تعد خوارزميات البحث من Google مثالًا واضحًا لأداة إلكترونية يحركها الذكاء الإصطناعي (AI) إلى جانب أمثلة أخرى كأمازون Amazon و أليكسا Alexa و غيرها كما تعتمد منصات وسائل التواصل الإجتماعي أيضًا و بشكل كبير على الذكاء الإصطناعي في تقديم خدماتها 


إقرأ أيضا في نفس الموضوع متجر إلكتروني ألماني يستخدم الذكاء الإصطناعي لإدارة مخزوناته



من بين الأمثلة الأخرى على أهمية إستخدام الذكاء الإصطناعي من قبل الشركات الناشئة أيضا مثال لشركة ناشئة تعتبر من بين الأكثر نموا و هي شركة ByteDance الصينية الناشئة و التي تستخدم إستراتيجية متكاملة للذكاء الإصطناعي في منتجها Toutiao (تأسست في 2012) و هي منصة للأخبار و المحتوى و الوسائط الإجتماعية إضافة إلى كونه محرك بحث حيث تختلف Toutiao عن فيسبوك Facebook و منصات الوسائط الإجتماعية الأخرى في طريقة عرض المحتوى للمستخدمين كونها لا تنشئ محتوى موجز الأخبار لمستخدميها إستنادًا إلى من يتابعونهم، و لكن تستخدم منصة Toutiao برنامج ذكاء إصطناعي لعرض دفق مستمر للمحتوى يعتمد على ما تعتقد المنصة أن المستخدم يريده بمعنى آخر، يتعرف عليك كمستخدم و يوصي بالمحتوى بناءً على ما يعتقد أنه يعجبك أو لا يعجبك، و هنا مكمن التحول الرقمي في تكنولوجيات الإتصال !

إن المنتجات و الخدمات الذكية لا تقتصر على الإبتكارات و التقنيات الجديدة فقط، إذ يتم إستخدام الذكاء الإصطناعي أيضًا لإنتاج إصدارات أكثر ذكاءً من المنتجات التقليدية كالسيارات و الأدوات الإلكترونية المنزلية و غيرها 

• العمليات التجارية الذكية 

يتم إستخدام الذكاء الإصطناعي (AI) لمساعدة الشركات في جميع القطاعات على تحسين و أتمتة العمليات التجارية، و بالتالي قد يكون ذلك بسيطًا مثل التوصية تلقائيًا بالمنتج (ب) لكل عميل قام بشراء المنتج (أ) مثلا، بناءً على تفضيلات العملاء الآخرين أو يمكن أن يكون إستخدامه معقدًا مثل أتمتة خط الإنتاج بالكامل

لكنه و بالنسبة لمعظم الشركات تكمن فرص الإستثمار الناجحة عبر الذكاء الإصطناعي ما بين الإستخدام البسيط و الإستخدام المعقد، على سبيل المثال، تستخدم وكالة المرجع الإئتماني "إكسبيرين" (Experian) الذكاء الإصطناعي لمسح البيانات و إتخاذ قرارات أسرع و أكثر ذكاءً بشأن الدرجات الإئتمانية و ما إلى ذلك، كما تقوم "أمريكان إكسبريس" (American Express) بعمل شيء مشابه بإستخدام الذكاء الإصطناعي للكشف عن المعاملات الإحتيالية في الوقت الفعلي ما يساعدها على التدخل و إصلاح الإختراق الحاصل بشكل أسرع و أنجع 

كما يمكن أيضا إستخدام الذكاء الإصطناعي (AI) من أجل التنبؤ بالأعطال و فترات التوقف عن العمل الناتجة عن عطب في الآلات أو توقف عملها و ذلك من خلال مراقبة أجهزة الإستشعار و متابعة سير المركبات و عملها و أطوار صيانتها و غير ذلك مما يتيح للشركات معرفة الأجهزة و الآلات التي يرتفع نسبة توقفها عن العمل ليتم إستبدالها و تجنب فترات التوقف عن العمل، يتم ذلك عبر برامج الذكاء الإصطناعي (Artificial Intelligence

ليس ذلك و حسب، بل إن أغلب الشركات المالية منها و الخدمية بشكل عام أصبحت تستخدم برامج الذكاء الإصطناع لجعل الآلات تتواصل مع العملاء و ذلك بفضل معالجة اللغات الطبيعية و توليدها، فبرامج إرسال الرسائل و الدردشة مع العملاء عبر الذكاء الإصطناعي أصبح مستخدما و بكثرة عند الشركات بل أصبح من الممكن أيضا إستخدام الذكاء الإصطناعي لتوليد محتوى أكثر تخصصا حيث تستخدم بعض الشركات و خاصة الإخبارية و الإعلامية منها الذكاء الإصطناعي لأتمتة الأخبار و جعل الروبوتات تكتب آلاف التقارير و المقالات الإخبارية شهريا 



إقرأ أيضا في نفس الموضوعشركة OpenAI تنتج ذكاء إصطناعيا قادرًا على الكتابة و الفهم مثل البشر !



التعرف على الإستخدام الصحيح للذكاء الإصطناعي بالنسبة للشركات


يعتمد الإستخدام المناسب للذكاء الإصطناعي لكل شركة على ما تحاول عبر نشاطها و عملها تحقيقه، لذلك يجب أن تكون إستراتيجية الذكاء الإصطناعي متكاملة و مدفوعة بإستراتيجية عمل الشركة الشاملة لذلك و قبل الشروع في وضع الشركات لإستراتيجية الذكاء الإصطناعي خاصتها من الضروري أن تقوم بمراجعة إستراتيجية عملها أولاً

بعد ذلك، عندما يكون الأمر واضحًا بشأن الأهداف التنظيمية للشركة يمكنك البدء في البحث عن الطرق التي يمكن أن تساعدها بها برامج الذكاء الإصطناعي (AI) في تحقيق تلك الأهداف .






إقرأ أيضا :





مستقبل المعرفة©

Post a Comment

0 Comments