AdsA2

غوغل تستحوذ على تكنولوجيا ساعات Fossil الذكية

شركة غوغل تشتري تكنولوجيا للساعات الذكية من Fossil



غوغل تشتري تكنولوجيا للساعات الذكية من مجموعة Fossil

غوغل تستحوذ على تكنولوجيا للساعات الذكية منFossil


أعلنت كل من شركة غوغل (Google) و مجموعة فوسيل (Fossil) للأزياء و الإكسسوارات عن صفقة تشتري بموجبها غوغل تقنيات و تكنولوجيا للساعات الذكية مع فريق البحث و التطوير المسؤول عنها من شركة فوسيل حيث تبلغ قيمة الصفقة حوالي 40 مليون دولار أمريكي

و حسب موقع The Verge الذي نشر تفاصيل الصفقة فستنقل مجموعة Fossil جزئا من فريق البحث و التطوير التابع لها لشركة غوغل و هو الفريق المسؤول عن بيع الملكية الفكرية لها ليصبح ضمن العاملين على منصة برمجيات WearOS الخاصة بغوغل للعمل على الأجهزة القابلة للإرتداء و إدخال التكنولوجيا الجديدة إليها

و تعتبر مجموعة Fossil التي تأسست في 1984 و تتخذ من تكساس (Texas) مقرا لها رائدة في صناعة الساعات الراقية و الساعات الذكية و صناعة الإكسسوارات، و قد اشتهرت ساعاتها بالجمالية و الإبداع و هي من الشركات التي تصنع ساعات ذكية تعمل على نظام غوغل (WearOS) منافسة لساعات آبل (Apple) و لا شك أن دخولها في شراكة مع العملاق غوغل سيزيد من قيمتها مستقبلا بل سهم الشركة قفز بنسبة 8% فور الإعلان عن الصفقة


ساعات شركة فوسيلFossil


و من المتوقع أن تواصل الشركتان تعاونهما في مجال صناعة و تطوير الساعات الذكية حيث تسعى Google إلى التوسع في سوق التكنولوجيا القابلة للإرتداء مثل الساعات الذكية و النظارات الذكية و غيرها، و بالتالي فإن مثل هذا التعاون مع Fossil سيمكنها من تصنيع ساعة ذكية خاصة بها تنافس ساعات آبل (Apple) و "فيتبيت" (Fitbit) الرائدة في تصنيع هذا النوع الذكي من الساعات،

مجموعة Fossil هي الأخرى ستواصل العمل على تطوير الساعات الذكية بفضل فريقها للبحث و التطوير و المتضمن لأكثر من 200 فرد، حيث إتجهت نحو تصنيع و تسويق الساعات الذكية منذ أن استحوذت على المنصة التقنية "مسفيت" (Misfit) في 2015 بصفقة بلغت قيمتها 260 مليون دولار و تنتج اليوم 14 علامة تجارية مختلفة .


إقرأ أيضا :




مدونة مستقبل المعرفة©

Post a Comment

0 Comments