AdsA2

ما هي عوامل النجاح في التجارة الإلكترونية ؟

لنمو تجارتك الإلكترونية، تعرف على عوامل نجاحها و نموها


لا شك أن التجارة الإلكترونية تطورت بشكل مذهل و سريع رغم كونها مجالا حديثا و عصريا، لكنها رغم ذلك ترتكز على عوامل أساسية للنجاح، تعرف عليها
Factors for e-commerce success عوامل نجاح التجارة الإلكترونية
عوامل النجاح في التجارة الإلكترونية



لقد أصبحت التجارة الإلكترونية قطاعا واسعا و مستقلا و لم تعد عبارة عن فرع بسيط من عالم التجارة التقليدية، و هو يجعل فهم أساسياتها و إستيعاب ركائزها و عوامل نجاحها أمرا مهما و جديا لمن يخوض غمار هذا النوع من التجارة أو يفكر في إطلاق مشروعه الخاص في التجارة الإلكترونية

إن توسع التجارة الإلكترونية الحديثة جعل من أساسيات التسويق الإلكتروني أكثر عمقا و زادت من التنافسية بين شركات البيع بالتجزئة عبر الانترنت و التي أصبحت مجبرة على تطوير عملها من أجل تميزها في عالم التجارة الإلكترونية الحديثة و جعل المستهلكين أكثر إقتناعا بإختيار منتجاتهم و التعامل معهم دون غيرهم خاصة و أن مجرد إمتلاك موقع إلكتروني ذي واجهة مستخدم جذابة يدعم طريقة شراء سهلة أصبحت أمرا متداولا بديهيا عند جميع رواد عالم التجارة الإلكترونية


ما هي العوامل الدقيقة لنجاح التجارة الإلكترونية ؟


ترتكز التجارة الإلكترونية عموما على أهم عامل في نجاحها و هو جذب المستهلكين نحو المنتجات المعروضة في المتاجر الإلكترونية و إقناعهم بشرائها،
و لنجاح الشركات العاملة في مجال التجارة الإلكترونية عليها توجيه أعمالها على ضوء هذه العوامل للنمو بعلاماتها التجارية

1 - المحتوى الجيد


إن التسويق بالمحتوى من أهم ركائز التجارة الإلكترونية، لكنه ليس كاف أن تقوم شركات بيع التجزئة بتقديم محتوى بسيط عن مميزات خدماتها أو منتجاتها و قيمته المضافة و تسويقه للمستهلكين بطريقة عادية و متداولة، لأن ذلك لا يصنع التميز و الفرق بين شركة و أخرى إذ أنها جميعها تستعمل نفس الطريقة في التسويق بالمحتوى

فمن المهم أن تسعى الشركة التي تبحث عن التميز إلى جعل تواصلها مع المستهلكين و إيصال المحتوى المتميز إليهم عبر شبكات التواصل الإجتماعي و غيره من قنوات التواصل حيويا و متفاعلا بحيث تدخل عليه ديناميكية مستمرة و مستجدة بما يقنع المستهلك بوجود قيمة مضافة جديدة للمنتوج أو الخدمة و يدفعه للشراء


2 - تطبيق حلول "الشراء الآن" (But Now)


تعتبر حلول "الشراء الآن" المتوفرة عاملا من عوامل نجاح التجارة الإلكترونية لكونها تقلص من وقت التفكير الذي يستغرقه المستهلك قبل عملية الشراء و هو الوقت الذي يقوم فيه غالبا بتغيير رأيه من عملية الشراء، و بتطبيق هذه الحلول تقدم الشركة تجربة مباشرة للمستهلكين تعجبهم خلالها المنتجات و يقومون بشرائها في حين أن تسويق تلك المنتجات بالمحتوى و بمحتوى عادي أيضا يجعل المستهلك بمعزل عن التعرف على المنتجات بصفة واقعية

يجب أن لا يكتفي المستهلك بالتعرف على المنتج من خلال قراءة كلمات بسيطة في المحتوى الذي يسوق لذلك المنتج إذ أنه بذلك قد يعجبه المنتج و قد لا يعجبه و بالتالي فإنه سيبحث عن غيره أو قد يعترضه محتوى عن منتج غيره دون الإلتفات إليه مجددا، لكن حلول "الشراء الآن" و عبر محتوى حيوي و متفاعل مع المستهلكين يدفعهم مباشرة إلى الإقتناع بشراء منتجك


3 - التواصل المستمر مع المستهلكين


عليك أن تستثمر التطور التكنولوجي و التوسع في إستخدام المستهلكين الإلكترونيات الإستهلاكية و وسائل التواصل الحديثة في إبتكار طرق جديدة و فعالة للتواصل معهم إذا أردت لشركتك الناشئة أن تنمو و تزدهر في عالم التجارة الإلكترونية، يوجد اليوم عدد كبير من وسائل التواصل الإجتماعي التي يمكن عبرها تطوير طرق و أدوات التواصل إذ يمكن فتح قنوات يوتيوب نشطة و بث فيديوهات تفاعلية دورية و حتى إرسال رسائل ودية لعملائك و مستهلكي منتجاتك أو خدماتك

إذا نجحت في كسب ثقة و ود عملائك و مستهلكي منتجات و خدمات شركتك فإنك بذلك قد ضمنت إختيارهم لها عوض إختيار منتجات أو خدمات شركات أخرى خاصة و أن أوجه الإختيار متوفرة و متعددة، من ناحية أخرى فإن المستهلك يميل للتعامل مع شركة يعرفها و يثق في منتجاتها و يطمئن للتعامل معها أكثر من تجربة ذلك مع شركة جديدة لكن بشرط واحد و هو ضمان التجديد و الإبداع و تقديم الإضافة و ذلك مرهون بحسن تواصلك معه و تنمية تفاعلك مع حاجياته


4 - الإعتماد على تحليل البيانات (Data Analytics) 


البيانات و ما أدراك ما البيانات، إن أكثر الشركات نجاحا و خاصة العاملة في مجال التجارة الإلكترونية خي تلك التي توظف البيانات لمعرفة توجهات المستهلكين و حاجياتهم و وقت إحتياجهم لها و بالتالي فهي تقدم لكل صنف من أصناف مستهلكي منتجاتها ما يرغب فيه و بالكيفية التي يطلبها و في الوقت الذي يوافقه

إن علم تحليل البيانات (Data Science) يساعد الشركات على معرفة إختيارات الزبائن الثابتين و المحتملين بالإعتماد على التقنية كالمستشعرات أو نظام تحديد المواقع أو التوجهات السابقة و بالتالي فإنها تساعد على معرفة الخيارات التي يفضلها زبائنك بل و يمكنك من تحديد توجهاتهم القادمة و عندها ستصبح شركتك المقصد الأول لزبائنك و مستهلكي منتجاتك المحتملين،
قد يفكر البعض أن مثل هذه التقنيات و السياسات التسويقية تعتبر حكرا على الشركات الكبرى التي تعتمد على تحليل و تخزين "البيانات الضخمة" (Big Data) لكنها غير مستحيلة بالنسبة للشركات الصغيرة و الناشئة و يمكنك كرائد أعمال مبتدئ تنظيم إستبيان أو تصويت أو إحصاء تحدد من خلاله توجهات و إختيارات زبائنك و مستهلكي منتجاتك و هو ما يدخل أيضا ضمن عامل التواصل المستمر معهم



كانت هذه أهم العوامل الحديثة المساعدة على نجاح التجارة الإلكترونية عبر شركتك الناشئة أو متجرك الإلكتروني و هي تعتبر أحدث و أدق ركائز النمو و النجاح في هذا المجال الحديث و المتطور بإستمرار، لكن واقع أنه متطور و مستجد يستوجب مواصلة التفكير في تطوير وسائل تنميته و إبتكار طرق تحديثه و هو ما يكتسب مع الخبرة و التواصل و التفاعل مع المنتفعين و المستهلكين على إختلافهم و تنوعهم



إقرأ أيضا :

معطيات عن التجارة الالكترونية عربيا

مجموعة "المغازة العامة" تستحوذ على Founashop الناشئة في التجارة الالكترونية

شركة أمازون العملاقة تدخل السوق الفرنسية عبر صفقة مع مونوبري



مدونة مستقبل المعرفة©

Post a Comment

0 Comments