AdsA2

ناسا تطلق مراجعة السلامة على شركتي سبايس-اكس و بوينغ

مراجعة لشروط السلامة تفرضها ناسا على بوينغ و سبايس-اكس

ما السبب ؟



ايلون ماسك Elon Musk مؤسس شركة سبايس-اكس Space-X

مؤسس شركة سبايس-اكس ايلون موسك



أشارت شركة ناسا NASA أنها ستطلق مراجعة سلامة على شركتي سبايس-اكس SpaceX  بوينق Boeing اللتين عينتهما لنقل رواد فضاء الى إلى محطة الفضاء الخارجية و هو تقييم من المفترض أن يستغرق أشهرا و يشمل مقابلات لمراقبة و تقييم ثقافة العمل و أماكنه في الشركتين

 و يعود سبب هذا الإجراء الذي ستتخذه ناسا NASA للضجة الإعلامية التي سببها سلوك مؤسس شركة سبايس-اكس "ايلون موسك" Elon Musk وفقا لثلاثة مسؤولين على علاقة بالتحقيق، حيث أن موسك تعاطى جرعة ماريخوانا و ارتشف الويسكي على بودكاست نشر على شبكة الانترنت،

الخبر أدهش البعض من المسؤولين في وكالة الفضاء ناسا Nasa و دفعها إلى إجراء نظرة فاحصة ثقافة الشركتين 


و قال "بوب جاكوبس" المتحدث بإسم الوكالة أنه "سيضمن استيفاء الشركتين لإحتياجات وكالة ناسا NASA للسلامة في مكان العمل، بما في ذلك الإلتزام ببيئة خالية المخدرات" و ذلك دون أن يعلق على السبب الذي دفع الوكالة لمراجعة السلامة،

"جيم بريدنشتاين" بدوره بصفته مدير وكالة ناسا NASA قال أن الوكالة تريد التأكد من أن الناس يثقون في برنامج الرحلات الفضائية البشرية خاصة و أن الشركتين تقتربان من رحلتهما الأولى و المقرر اجراؤها العام المقبل

و رغم الثقة التي توليها وكالة ناسا NASA في شركة سبايس-اكس الا أن مديرها صرح بأن أي شيء من شأنه أن يؤدي التشكيك في ثقافة السلامة فإن الوكالة مضطرة إلى إصلاحة على الفور ، في حين قابلت شركة سبايس-اكس أنها حريصة و مهتمة برحلات الفضاء البشرية بصفتها مهمتها الأ الأكثر أهمية و أنها تقدر الثقة التي منحتها لها وكالة ناسا لحمل رواد فضاء بثقة و أمان من و إلى محطة الفضاء الدولية،


يذكر أن وكالة ناسا اتفقت مع شركتي سبايس-اكس و بوينغ على تسيير رحلات فضائية نحو محطة الفضاء الدولية في تجربة فريدة حيث ستبدأ أولى رحلاتها العام المقبل .


 المصدر :: واشنطن بوست





إقرأ أيضا :

تسريب محتمل للبيانات.. وكالة الفضاء الأمريكية ناسا في مواجهته

ناسا تصل إلى أبعد جسم فضائي بلغه عقل الإنسان حتى الآن !

المسبار الصيني "تشانغ آه 4" يستعد للهبوط على الجانب المظلم من القمر

مسبار InSight يهبط بنجاح على سطح المريخ








مدونة مستقبل المعرفة©

Post a Comment

0 Comments